ثنية العابد


منتدى دائرة ثنية العابد و ما جاورها
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول
   
*نريد أن نلفت نظر إخواننا الأعضاء الكرام بأننا خصصنا قسما لقرى الدائرة و لم ننشئها إلا قرية حيدوس كمثال فمن يريد أن يمثل منطقته و يرى بأنه كفؤ لذلك فليرسل لنا طلبا بذلك في رسالة خاصة و نضيف منطقته ضمن القسم ليشرف عليها*
المواضيع الأخيرة
» تغيير وجهة الأعضاء
الأحد ديسمبر 26, 2010 4:39 am من طرف أمير الأوراس

» gerza i love you for ever
الأربعاء نوفمبر 10, 2010 2:37 pm من طرف midou_maniac

» pour l'ami que j'aime
الثلاثاء أغسطس 17, 2010 6:24 am من طرف amayas

» de la part de amayas
الثلاثاء أغسطس 17, 2010 5:00 am من طرف أمير الأوراس

» عجبا لهؤلاء
السبت يوليو 31, 2010 10:26 am من طرف حرة لحراير

» شيــخ أمغـــار داده
الأربعاء يوليو 28, 2010 11:01 am من طرف حرة لحراير

» الغاز بسيطة
الأربعاء يوليو 28, 2010 11:00 am من طرف حرة لحراير

» اسئلة واجوبة (ثقافة عامة)
الخميس يونيو 24, 2010 1:00 pm من طرف حرة لحراير

» لحظات لا تنسى
الأحد يونيو 20, 2010 6:34 am من طرف tiffany

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
أمير الأوراس
 
حرة لحراير
 
ابن الاوراس
 
شاوي1
 
salim
 
الجاسوسة سام
 
وردة الرمال
 
nassira
 
مايـــ كلوفرـ
 
الشبح
 

شاطر | 
 

 هاي بوتفليقة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن الاوراس
نائب الأمير
نائب الأمير



مُساهمةموضوع: هاي بوتفليقة   الإثنين أكتوبر 05, 2009 2:37 pm

هل يستطيع عبد العزيز بوتفليقة أن يعد أصدقاءه في الجزائر؟ مهما تكون طبيعة الجواب، دعوني أطرح سؤالا آخر: هل يستطيع الرئيس بوتفليقة أن يعد خصومه في البلد الذي يحكمه ؟ مرة أخرى، سوف لن أكترث كثيرا لنوع الجواب، لأنني سأسأل من جديد: هل يستطيع بوتفليقة أن يعد الأصدقاء الذين سيبقون أصدقاء له، حتى بعدما يتنحّى أو يُنحّى من على رأس السلطة ؟ مهما تكون الإجابة،سأسأل مجددا: هل يتذكر بوتفليقة، الأشخاص الذين كانوا أصدقاء له، قبل وفاة الرئيس بومدين... كم منهم، استمروا في صداقتهم له طيلة الفترة الممتدة بين 1979 و 1999، و كم منهم استأنفوا صداقتهم له، بمجرد ما أعلن الرئيس اليمين زروال، انسحابه من الرئاسة قبل الأوان، و بات اسم بوتفليقة رقما رابحا وحيدا في معادلة الحكم ؟ و كم هو عدد الأصدقاء الذين تنكّروا لبوتفليقة ما أن أصبح الشادلي بن جديد خليفة لبومدين، و لكنهم تخاصموا في ما بينهم حول أحقية أخذ بوتفليقة في الحضن و تقبيله على الجبهة ما أن تأكدوا من أن الرجل " رايس و ربّي كبير" ؟... و أخيرا كم هم، أصدقاء بوتفليقة الذين هجروه بعد رحيل بومدين، ثم التصقوا به، بمجرد ما أن عاد و الذين تأهّبوا لهجرته من جديد ما أن حامت الشكوك حول احتمال عدم ترشحه للبقاء في السلطة، و لكنهم صمّموا على الارتباط به و سيرتبطون به أكثر فأكثر ما أن يتيّقنوا من أنه باق بالفعل، لأن بوتفليقة و إلى أن يثبت العكس، لم يقل بعد بأنه سيرشح نفسه لولاية ثالثة أو أبدية ( اسمحوا لي بان أهذي و أقول كلاما عكس التيّار )، و إنما قال بأنه سيعدّل الدستور عبر بوابة البرلمان، حتى و إن شمل هذا التعديل المادة (74) الشهيرة التي تحدد عدد العهد الرئاسية بعهدتين فقط كل رؤساء الجزائر أحاطوا أنفسهم بأصدقاء، و كل أولئك الأصدقاء هتفوا " هاي بن بلّة"، " هاي بومدين"، " هاي الشادلي"، " هاي زروال"، و هاهم يقولون لبوتفليقة " هاي بوتفليقة"... " هاي" لتعديل الدستور،" هاي" لعهدة ثالثة... و " هاي" وألف " هاي" لكل شيء !لماذا هم يقولون « هاي» ؟ انهم يقولون « هاي» لمناصبهم و لأنهم أصدقاء لمصالحهم، و لا أحد منهم صديق لهذا الوطن. و تلك مصيبة هذا البلد. فإذا كان المثل الشهير يقول: لكل دهر دولة و رجال، فللجزائر بقيت نفس الدولة و بقي ذات الرجال الذين يقولون " هاي". و كل أولئك الرجال كانوا و سيبقون أصدقاء لسيد اللحظة، لا للأمانة.أما الوطن.. أما أنت فلك الله يا وطن ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هاي بوتفليقة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ثنية العابد :: السفارة :: السياسة-
انتقل الى: